تحت الأرض .. مركز قيادة لداعش من 3 طوابق وبعمق 20 متراً

شارك :


اكتشفت القوات العراقية المشتركة مركز قيادة لداعش على الحدود العراقية السورية من جهة غرب الموصل، هو عبارة عن نفق من ثلاثة طوابق كان يستخدمه التنظيم لشن هجمات على مواقع الجيش العراقي؛ النفق الذي تم العثور عليه يفوق عمقه العشرين متراً تحت الأرض.

حال دخول القواتِ الأمنية العراقية هذا المكان الذي كان يتخفى فيه قادةُ وفلولُ داعش يوم 15 من شهر نيسان/أبريل الجاري، ظهرت أمامَهم أدوارٌ عدة من الأنفاق تمتد تحت الأرض بعمقِ عشرينَ متراً، حيث أيقنت هذه القوات أنه أحدُ مراكزِ قيادة داعش في الصحراءِ المحاذيةِ للحدودِ العراقية السورية من جهةِ غربِ الموصل.

هذا النفقُ يقع في قرية "إتمارات" الواقعة على بعد مئةٍ وخمسينَ كيلو متراً غربي الموصل وبالقربِ من الحدودِ العراقيةِ السورية، إقتحمتهُ القواتُ العراقية أثناءَ عملياتِ مطاردةِ قياداتِ داعش المتخفية، حيث الكتاباتِ والشعارات هنا تشيرُ الى قادةٍ أجانبَ في التنظيم كانوا مختبئينَ هنا.
وفقَ المعلوماتِ التي أفادت بها القواتُ العراقية فإن مسلحي داعش وقياداتِهم كانوا يستخدمونَ هذا النفق الذي يتكون من ثلاثةِ طوابق تحت الأرض في عملياتِ الإغارةِ على الجيشِ العراقي المتمركز بالقربِ من المكان إضافة الى قيادةِ مجموعاتٍ من الفلول المنشرينَ بالقربِ من هذه القرية.
سيطرةُ القوات الأمنية العراقية على مركز داعش للقيادة هنا وما تمَ العثورُ عليه من أدلة يمثلُ نصراً مهماً لهذه القوات في المطاردةِ المستمرة للقادةِ والفلولِ الهاربين في هذه المناطق حيث المعلوماتِ المتوفرةِ هنا يمكن أن تقودَ لإكتشافِ أماكنَ وطرقَ تحركِ الفارين من مسلحي التنظيم ومناطقَ تخفيهم.
شارك :

ما رأيك بالموضوع !

0 تعليق: