هل تسد الصفقة الدنماركية فجوة الوسط لبرشلونة؟

شارك :


لا يزال برشلونة الإسباني، يبحث عن ضالته في خط الوسط، في الأعوام الأخيرة، منذ رحيل تشافي هيرنانديز، إلى السد القطري صيف 2015، وتراجع مستوى القائد أندريس إنييستا، الذي بلغ عامه الـ33،  ورحيله عن الفريق في الصيف المقبل بات قائمًا.

ورغم إبرام الفريق الكتالوني عدة صفقات، مثل أردا توران من أتلتيكو مدريد، وأندريه جوميز من فالنسيا، ودينيس سواريز، وفيليب كوتينيو، وآخر الصفقات، الشاب آرثر ميلو، المتوقع قدومه في يناير 2018 من جريميو البرازيلي.

وبعد المستوى المتواضع الذي ظهر به برشلونة في مباراة روما الإيطالي، والخروج من تشامبيونزليج بسبب سوء حالة خط الوسط، الممثل في الثلاثي بوسكيتس، وراكيتيتش، وإنييستا، جعل الكثير يطالبون بدم جديد في وسط البلوجرانا بخلاف وجود فيليب كوتينيو، الذي لم يقدم المستوى المتوقع منه حتى الآن.




وبالنظر للاعبين المتاحين في الميركاتو الصيفي المقبل، فإن الدنماركي كريستيان إريكسن، لاعب توتنهام الإنجليزي، لاعب خط الوسط الذي يحتاجه الفريق الكتالوني في الموسم المقبل، بفضل المستوى الرائع الذي يقدمه صاحب الـ 26 عامًا مع السبيرز خلال الفترة الأخيرة.

إريكسن هو لاعب ذو إمكانات مواصفات التي تناسب قطبي الكرة الإسبانية، برشلونة وريال مدريد بالتحديد الفريق الكتالوني لأنه يملك كل المقومات الفنية لذلك، بقدرته على التمرير الصحيح بمعدل 82% والتسديد من خارج منطقة الجزاء بصورة واضحة والميزة الكبرى لديه، وهي التحكم في إيقاع اللعب التي افتقدها البارسا منذ رحيل تشافي وتراجع مستوى إنييستا.




وندم الكثير داخل أروقة برشلونة، بسبب عدم إبرام صفقة إريكسن في الصيف الماضي، بعد المستوى الرائع الذي قدمه في مباراتي ريال مدريد في تشامبيونز ليج (1-1 و3-1) وربع نهائي البطولة ضد يوفنتوس بجانب عدم انسجام كوتينيو ودخوله في أجواء كامب نو.

وتشير بعض التقارير الصحفية الكتالونية إلى نية برشلونة في العودة لضم إريكسن في الصيف المقبل حال رحيل إنييستا عن الفريق، نحو الدوري الصيني.




وتعتبر صفقة إريكسن  الذي سجل في الموسم الجاري 15 هدفًا وصنع 10 أهداف، الصفقة التي تنقص برشلونة في الفترة الماضية، ومن المؤكد أن فالفيردي مدرب الفريق، سيرحب بلاعب مثل إريكسن يجيد المزج بين الدفاع والهجوم بصورة رائعة، في أسلوب مدرب البارسا ذو الصلابة في طريقة اللعب "4-4-2".

وختامًا، قدوم إريكسن لبرشلونة لن يكون سهلًا، في ظل عدم رغبة توتنهام في بيعه بصفقة لن تقل عن المبلغ الذي دفعه البارسا في كوتينيو، لكن الفريق الكتالوني يستطيع جمع تلك الأموال، التي سوف تغير رأي السبيرز في التخلي عنه.
 
شارك :

اخبار الرياضة

ما رأيك بالموضوع !

0 تعليق: